الأعمال بالنيات (شرح الحديث الشريف) | هل يقبل الله العمل بدون نية؟

الأعمال بالنيات (شرح الحديث الشريف) | هل يقبل الله العمل بدون نية؟

الحمد لله الذي جعل النية موضعها القلب، فلا يطلع أحد على النوايا إلا الله تعالى، وجعل كل عمل له نية، فلا يقبل العمل إلا بنية خالصة لله وحده، في هذه المقالة نقوم بشرح حديث إنما الأعمال بالنيات، فاللهم صل وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، القائل إنما الأعمال بالنيات.

 حديث الأعمال بالنيات

عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:
“إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى،
فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله،

ومن كانت هجرته لدنيا يصيبها أو امرأة ينكحها فهجرته إلى ما هاجر إليه” متفق عليه.

شرح حديث الأعمال بالنيات 

شرح حديث إنما الأعمال بالنيات
حديث الأعمال بالنيات

إنما الأعمال بالنيات 

في هذا الحديث الشريف، يخبرنا الرسول صلى الله عليه وسلم،
أن جميع الأعمال مقترنة بالنية، فلا يقبل عمل إلا بالنية الخالصة لله تعالى وحده.
ويقصد بالأعمال في هذا الحديث الأعمال الشرعية،
كالصلاة والصوم والزكاة والحج والوضوء والغسل،
فهذه الأعمال لا تصح إلا بالنية.
ولا يجوز أن ينوي الإنسان لفعل عمل غير شرعي ويقول نيتي خالصة لله تعالى،
كأن يسرق ويقول سرقت لأتصدق، ونيتي خالصة لله تعالى.

معنى النية

والنية تعني في اللغة القصد والعزيمة، وعرفها الفقهاء بأنها: قصد العمل مقترنا بفعله،
ويكون هدفه من العمل هو التقرب إلى الله تعالى، طالبا الثواب منه سبحانه . 

وإنما لكل امرئ ما نوى 

Advertisement
وإنما لكل امرئ مانوى، دليل على تعيين العمل بالنية،
كأن ينوي إنسان أن يصلي ولا ينوي أي صلاة،
أهي الظهر أم العصر، فهذا ليس فيه تعيين العمل.
والصحيح أن يعين الإنسان العمل الذي يقوم به،
كأن ينوي في قلبه أن يصلى الظهر مثلا،
فلو ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم، إنما الأعمال بالنيات فقط،
دون ذكر وإنما لكل امرئ مانوى، لصحة النية بلا تعيين العمل.

 آيات قرآنية عن النية

شرح حديث الأعمال بالنيات

المقصود بالهجرة في الحديث 

Advertisement

الهجرة هي الانتقال إلى بلد الإسلام والبعد عن بلد الكفر،
والهجرة مثال ذكره الرسول صلى الله عليه وسلم،
على الأعمال التي تختلف باختلاف نية الإنسان،
ويقاس هذا على جميع الأعمال.

فمن هاجر قاصدا بهجرته هذه ابتغاء مرضات الله،
وحبًا لله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم، فقد قُبل عمله.

الهجرة لغرض من أغراض الدنيا

أما من كان مهاجرًا، بقصد أمر من أمور الدنيا أو الزواج بامرأة،
فهجرته هنا حبًا في الدنيا،
وليست حبًا لله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم،
فلا ينال أجرًا على ذلك، والله ورسوله أعلم .

ما يستفاد من الحديث

  1. لا يقبل العمل بدون نية خالصة لله تعالى وحده،
    فالله تعالى يترك عمل العبد إن أشرك معه غيره.
  2. النية ركن من أركان جميع الأعمال،
    (كالصلاة والزكاة والصوم والحج، والبيع والشراء والزواج وغيرهم)،
    فهي شرط لقبول جميع الأعمال.
  3. النية محلها القلب ، فالله تعالى هو الذي يحاسب الناس على نياتهم،
    وليس لأحد أن يحكم على أحد بسوء نيته.
  4.  يحسب أجر العمل للعبد على مانوى منه.
  5. يجب على كل المسلمين إخلاص النية لله وحده.
  6. يكون العبد مشركًا بالله تعالى، إذا نوى بعمله غير الله تعالى .
  7. الهجرة تكون لرسول الله صلى الله عليه وسلم في حياته،
    وتكون إلى دينه وسنته بعد وفاته .
  8. النية نوعان: نية العمل نفسه، ونية من لأجله العمل،
    فهذه هي التي تُفرِّق بين الإخلاص والرياء. 

الخاتمة

Advertisement
أخي المسلم، أختي المسلمة، انوي في كل عمل تقوم به أن يكون خالصًا لله تعالى وحده،
فالله تعالى لايقبل العمل إلا إذا كان خالصًا له وحده،
ونحن في أشد الحاجة إلى أن يُقبل عمل من الأعمال القليلة التي نقوم بها،
أرجو من الله تعالى أن أكون قد وفقت في شرح حديث إنما الأعمال بالنيات.

دعاء الإخلاص في النية

اللهم اجعل أعمالنا خالصة لوجهك واجعل نيتنا مرضاتك ورغبة في جناتك
بجوار خير عبادك نبينا وحبيبنا وشيفعنا يوم لقائك
سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم
دعاء الإخلاص في النية
Advertisement

عن Mohamed Ibrahim

عبد من عباد الله تعالى أفتخر بتخرجي من جامعة الأزهر الشريف كلية أصول الدين والدعوة الإسلامية

شاهد أيضاً

حديث عن الأخلاق

حديث عن الأخلاق وأهمية الأخلاق في الإسلام

حديث عن الأخلاق مع الشرح وتوضيح أهمية الأخلاق في الإسلام بالإضافة لبعض الأحاديث النبوية الشريفة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *